ليفيو دراغنيا: ليس لدي أي أعمال تجارية في البرازيل

صرح رئيس الحزب الاجتماعي الديمقراطي، ليفيو دراغنيا، مساء الاحد 9/7/2017 أن ليس لديه أي أعمال تجارية في البرازيل ولا علاقة له بالتحقيق الذي تجريه الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بهذا الشأن، قائلاً إن “كل شيء يبدأ من سوروس“.

وقال دراغنيا على “محطة تلفزيون رومانيا تي في” موضحاً التهم الموجهة اليه  “لنتكلم بعقل… ليس لدي أية أعمال تجارية في البرازيل، وليس لدي أية أعمال تجارية في أي بد بلد آخر. لم آخذ أموالاً إلى البرازيل ، ولم أحول أية أموال إلى أي بلد آخر“.

وقال ليفيو دراغنيا إن الوثيقة التي بموجبها يتم توجيه التهم بمزاعم أن له أعمالاً تجارية له في البرازيل لم تتبناها أية مؤسسة.

وقال دراغنيا “هذه ليست وثيقة، فالوثيقة لا بد من أن يتبناها شخص ما، ويجب أن يكون لها رقم تسجيل وتوقيع وخاتم وأن تتبناها مؤسسة ما (…) هذه الوثيقة لوح بها شخص أمام الصحافة خلال عام 2012، ونفس الوثيقة تم التلويح بها في الحملة الانتخابية حيث قيل حينها إنها من المديرية العامة للحماية الداخلية أو من الشرطة التي لم تتبنى هذه الوثيقة“.

وأكد دراغنيا أن لا علاقة له بالتحقيق الذي تجريه الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بخصوص البرازيل، قائلاً “لا يمكن ان يتم معي أي تحقيق ذو صلة بالبرازيل، لأنه لا أعمال تجارية لي في البرازيل، ولا في مكان آخر، وأنا لم ارتكب أي جريمة” .

المزيد من: ANA-News

    أضف تعليق