انخفاض في عدد السكان في عام 2016

رومانيا والمجر من بين الدول التي سجلت أكبر انخفاض في عدد السكان في الاتحاد الأوروبي (EU) في عام 2016، حيث سجلت لديهما 13 حالة وفاة لكل 1000 شخص، وفقا لتقرير صدر يوم أمس الاثنين عن المكتب الأوروبي للإحصاء (يوروستات).

وذكر التقرير أن كل من رومانيا والمجر (13 حالة وفيات لكل 1000 شخص)، وليتوانيا (14.3 حالة وفيات لكل 1000 شخص)، ولاتفيا (14.6 حالة وفيات لكل 1000 شخص) وبلغاريا (15.1 في 1000 نسمة) سجلت أعلى معدلات وفيات في عام 2016. في حين سجلت كل من إيرلندا وقبرص أقل معدلات وفيات في العام نفسه (6.4 حالة وفيات لكل 1000 شخص).

وسجلت معظم المواليد في إيرلندا (13.5 ولادة لكل 1000 نسمة)، والسويد، والمملكة المتحدة (11.8 ولادة لكل 1000 نسمة)، وفرنسا (11.7 لكل 1000 نسمة). وتم الاعلان عن أقل ولادات في كرواتيا (9 ولادة لكل 1000 نسمة)، بلغاريا (9.1 ولادة لكل 1000 نسمة).

وفي الأول من كانون الثاني عام 2017، قدّر عدد سكان الاتحاد الأوروبي بـ 511.8 مليون نسمة، مقارنة بـ 510.3 مليون نسمة في 1 الأول من كانون الثاني عام 2016. وخلال العام 2016 تم تسجيل نفس العدد من المواليد والوفيات – 5.1 مليون حالة ولادة وحالة وفاة.

وتعتبر ألمانيا البلد الأكثر سكاناً في الاتحاد الأوروبي بعدد سكان يقدر بـ 82.8 مليون مقيم (ويشكلون 16.2٪ من إجمالي الاتحاد الأوروبي في 1 كانون الثاني 2017)، وجاءت قبل فرنسا (67 مليون نسمة أو 13.1٪) وبريطانيا (65.8 مليون نسمة أو 12.9٪)، وإيطاليا (11.8٪ أو 60.6 مليون نسمة) وإسبانيا (46.5 مليون نسمة أو 9.1٪).

وسجلت أعلى زيادة في عدد السكان في اللكسمبرغ (19.8 نسمة لكل 1000 نسمة)، متقدماً على السويد (14.5 لكل 1000 نسمة) ومالطا (13.8 لكل 1000 نسمة).

وقد لوحظت أكبر انخفاضات في عدد السكان في ليتوانيا (14.2 في 1000 نسمة)، تليها كرواتيا (8.7 لكل 1000 نسمة)، وبلغاريا (7.3 لكل 1000) ورومانيا (6.2 لكل 1000 نسمة).

وبشكل إجمالي فإن عدد سكان الاتحاد الأوروبي قد زاد بمقدار 1.5 مليون نسمة ( أي بمعدل 3 بالألف) في عام 2016. وفقاً للتقرير المذكور.

 (المصدر: وكالة الأنباء اجير برس

المزيد من: ANA-News

    أضف تعليق