احتمال بيع صواريخ باتريوت إلى رومانيا

استدعى رئيس الوزراء الروماني ميهاي تودوسي كل من وزير الدفاع أدريان تسوتسويانو، ووزير الاقتصادميهاي فيفور، ورئيس هيئة الأركان العامة الجنرال نيكولاي تشوكا، لحضور اجتماع في مبنى الحكمة بتمام الساعة 12.00 ظهراً بهدف إجراء مناقشات حول تجهيز الجيش الروماني بمعدات حديثة خصوصاً بعد موافقة وزارة الخارجية الأمريكية على احتمال بيع صواريخ باتريوت إلى رومانيا. وكانت وزارة الخارجية الامريكية قد وافقت الثلاثاء 11/7/2017 على احتمال بيع أنظمة دفاع جوي وصواريخ باتريوت إلى رومانيا بقيمة 3.9 مليار دولار أمريكي.

وكانت الخارجية الأمريكية قد صرحت “أن رومانيا ستستخدم نظام صواريخ باتريوت لتعزيز دفاعاتها الوطنية ولردع التهديدات الإقليمية، وأن الصفقة المقترحة سوف تزيد من القدرات الدفاعية للقوات المسلحة الرومانية في مواجهة أي عدوان، وسوف تساعد على حماية حلفاء الناتو الذين يتدربون بانتظام على الأراضي الرومانية”. أما البائعان الرئيسيان فهما شركتا رايثيون، ولوكهيد مارتن كور.

وتأتي أمكانية بيع رومانيا لصواريخ باتريوت بعد قرار الولايات المتحدة نشر أنظمة مؤقتة مضادة للطائرات وصواريخ باتريوت في ليتوانيا خلال تدريبات لمنظمة حلف شمال الأطلسي.

وكانت موسكو قد نشرت في العام الماضي صواريخ اسكندر في جيب كالينينغراد إلى الحدود مع بولندا وليتوانيا.

       (المصدر: وكالة ميديا فاكس للانباء

المزيد من: ANA-News

    أضف تعليق