لماذا تاخرت ردود الفعل العربية على قرار ترامب في رومانيا ؟

على الرغم من صدور قرار" ترامب "  بنقل السفارة الأمريكية  إلى القدس منذ أسابيع الا أن الجالية العربية في رومانيا بقيت صامتة ,  ولم يكن هناك خلال الفترة السابقة  أية فعالية   ردا على القرار .. وقوبل تصريح وزير الخارجية الروماني الذي أشاد بقرار ترامب بالصمت المطبق والتجاهل التام و بل أن بعض الأخوة  ذهبوا بعيدا إلى أن تصريحه الصحفي لا يمثل دولة رومانيا ! 

وانهم ينتظرون تصريح الرئيس ليسبروا الموقف الروماني الرسمي !

وبالتالي فانهم صامتون حتى صدور الموقف الرئاسي !!

كل تلك الأمور تغيرت تزامنا مع عودة الأخ "سمير زنون " المنسق العام لمجلس التنسيق للجاليات العربية والكردية والمراكز الإسلامية في رومانيا  من سفره في الأردن .

اذ بدأت الحياة تدب في أوصال الجميع , وخاصة مع قيام مؤسسات رومانية بالدعوة إلى تظاهرة أمام السفارة الأمريكية والتي كانت متواضعة بالنسبة لحجم الحدث اذا لم يتجاوز عدد المتظاهرين ال 80 شخصا اغلبهم من اللاجئين وبعض الفلسطينيين والسوريين الذين رفعوا أعلام الثورة السورية تعبيرا منهم عن وحدة الألم واعتراضا منهم على الظلم .

سرعان ماتم عقد اجتماع موسع في المركز الثقافي الإسلامي سبقه اجتماع مصغر انتقائي في السفارة الفلسطينية  حيث لم تعمد السفارة إلى دعوة جميع المؤسسات والفعاليات ضمنه ,  فقرر الأخ "سمير زنون " الدعوة إلى عقد اجتماع موسع للمجلس وجميع أعضائه دون استثناء , ودخل على الخط هذه المرة وللمرة الأولى بعض المؤسسات الحديثة العهد باجتماعات المجلس رغبة منها بالمشاركة في الحدث . وتم الترحيب بها لإغناء الحدث .

وقاد الاجتماع الأخ "سمير زنون"  وباقتراح من الأخ أبو العلا الغيثي وباستضافة كريمة من الأخ عدنان عون . قرر مجتمعوه القيام بوقفة احتجاجية أمام مقر السفارة الأمريكية يوم الجمعة الساعة الثانية بعد الظهر وتم تشكيل لجنة القدس للأعداد  لهذه الفعالية  برئاسة رئيس الجالية الفلسطينية  السيد "محمد عقل "

وكلف الكاتب الصحفي  " مازن رفاعي " بالجانب الإعلامي ...

و سرعان ماعقدت  اللجنة  اجتماعها  الأول واتخذت خطوات عملية للتحضير لهذه الفعالية وحشد اكبر عدد من الداعمين للقضية الفلسطينية . وتم وضع خطة تنظيمية إعلامية لتنفيذ هذه الفعالية بالشكل الأمثل .

وقررت اللجنة بعد موافقة المجلس أن تكون الوقفة يوم الجمعة 22/12 الساعة الثانية والنصف ظهرا أمام مقر السفارة الأمريكية . بدعوة من الاتحاد العام لطلبة فلسطين وبرعاية مجلس التنسيق ومكوناته .

المزيد من: Editor

    أضف تعليق