لاعب روماني بـ«طرف صناعي» يسجل مشاركته الاحترافية الأولى

تمكن الروماني كوزمين لامبرو، لاعب فريق بيترولول الروماني الشاب، والذي يعيش بطرف صناعي منذ أكثر من عقد من الزمان، من تسجيل مشاركته الاحترافية الأولى في مسيرته الكروية، أمس الأربعاء.
 
ففي خلال المباراة التي جمعت بين بيترولول وفريق ميوفيني، ضمن منافسات كأس رومانيا، سجل «لامبرو» مشاركته الأولى في مسيرته، قبل 9 دقائق من انتهاء المباراة.
ورغم خسارة بيترولول للمباراة بنتيجة «4-3» لركلات الجزاء الترجيحية، عقب انتهاء الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل الإيجابي «1-1»، إلا أنه يبدو أن هذه الخسارة لن تؤثر كثيرًا على «لامبرو»، 18 عامًا، خاصة بعدما تمكن من تحقيق حلمه ببدء مسيرته الاحترافية في كرة القدم.
وكان «لامبرو» قد فقد ذراعه الأيسر، في حادث مؤسف تعرض له قبل 10 سنوات، حيث كان يبلغ من العمر 8 سنوات فقط، حينما صدمته شاحنة.
ووفقًا لما أكدته صحيفة «دايلي ميل» البريطانية، اليوم الخميس، فإن «لامبرو» كان يسير رفقة عدد من أصدقاءه، قبل أن تقوم شاحنة بصدمه، وتتسبب في بتر ذراعه اليسرى.
وقال «لامبرو»، في تصريحات لصحيفة «دايلي سبورت»، عن الحادثة التي تعرض لها: «لقد كنت أتوجه مع أصدقائي إلى المنزل، حينما رأيت شاحنة تنحرف عن الطريق وتتوجه نحوي».
وتابع: «حاولت الابتعاد عنها، ولكنها اصطدمت بي.. شعرت بألم رهيب وقتها، ولكني كنت واعيًا حينما تم التوجه بي للمشفى».
وقال «لامبرو» أنه قام بشراء هذا الطرف الصناعي الذي يرتديه من إيطاليا، مشيرًا إلى أنه أنفق الكثير من الأموال عليه.
ورغم بتر ذراعه، رفض «لامبرو» الاستسلام في تحقيق حلمه نحو بداية مسيرة احترافية في كرة القدم، واستمر في التدرب وتطوير مستواه، قبل أن ينجح في تسجيل مشاركته الأولى في مسيرته الاحترافية مع بيترولول، أمس الأربعاء.
وقال اللاعب الروماني الشاب: «عندما استأنفت تدريباتي من جديد، عقب الحادثة، بدأت في تعلم أشياء جديدة، مثل كيفية السقوط معتمدًا على ذراع واحدة فقط».
وأردف: «لم يكن لدي أي خوف من العودة للمس كرة القدم من جديد، أو التعرض للكثير من التدخلات القوية من اللاعبين المنافسين، فهذه هي كرة القدم، وهي لعبة للأقوياء فقط».

المزيد من: ANA-News