مواضيع مشابهة

نعتني الجميع بالحمار فبدات أنهق

إلى الأصدقاء الأعزاء وقراء هذه الصفحة :
قررت وانا بكامل قواي العقلية أن أتوقف عن الكتابة في السياسة السورية .
وذلك بناء على طلب من أصدقائي (المعارضين والمؤيدين) لانهم اتفقوا أخيرا والحمد لله على هذا الأمر.
وقرروا معا ودون أي تنسيق بينهم (المعارضين والمؤيدين ) أن كتاباتي استفزازية ومأجورة تشق الصف .
ولا تناسب هذه المرحلة التاريخية التي تمر بها سوريا . وكل طرف اتهمني بالعمالة والترزق من الطرف الآخر .!
وبما أن المثل يقول ..اذا نعتك الجميع بالحمار فقد أن لك أن تنهق .
قررت أن أتوقف عن الكتابة وأباشر النهاق ليل نهار,  
لكي أصبح من رواد المرحلة ومنظريها .
ولكي ترضى عني الأعراب والملل والنحل والعيون الزرقاء والخضراء والعمياء.
سأعتكف سياسيا في محراب الظلام , واترك الساحة لكتاب طواحين الموت. 
تلك الطواحين التي تحيل خيرات سوريا إلى أشلاء ودمار. 
انهم أبناء المرحلة وقافلتهم تسير بقوة العطالة الخارجية 
واصبحنا  نحن المتبصرين المعتدلين  ككلاب الحوأب تنبح قافلة طالبي الكرسي والمنصب .
أعتذر لكل من مسه ضرر معنوي من كتاباتي المنفلتة,  
واغترف إنني لاأملك حقدا ولالؤما , ولا احمل انتقاما لاي سوري مهما كان موقعه ومهام كانت ارائه. 
وأتمنى أن يسامح قلة معرفتي وطيبة قلبي ونقاء سريرتي.
حين يعود أبناء سوريا إلى عقلهم والى بعضهم 
سأعود لاكون شاهدا لزواج وعرس سوري .
رفعت الصحف وجفت الأقلام 
 

المزيد من: ANA-News