مواضيع مشابهة

ستكون العودة ذات صباح

كما تميل الشمس مودعة نهارا طويلا 
طاوية صفحة من الماضي، 
كان الفراق 
أشواق كبيرة تعجز الكلمات عن وصفها 
وعواطف حارة تدفئ شجرة الذكريات 
ذات الجذور المتعمقة في أرضها الأم 
ذكريات كطيور النورس تلهم بالعودة إلى شواطئ الأمان 
وستكون العودة ذات صباح 
يبدأ يوما مشرقا جديدا.
ليزهر ربيعا فيملأ الوجدان بعبق أزهار ورياحين.

المزيد من: ANA-News