مواضيع مشابهة

هل هناك تقصير للحكومة الكويتية في قضية اختفاء البغلي؟

مازن رفاعي - مكتب النهضة الكويتية - رومانيا

هذا السؤال طرحه احد الصحفيين في المؤتمر الصحفي الذي دعت اليه عائلة البغلي بمناسبة مرور عامين على اختفاء المواطن الكويتي " محمد البغلي "  في رومانيا . وحضرته  أغلب الوسائل الإعلامية الرومانية  المرئية والمكتوبة والمسموعة . والعربية المعتمدة في رومانيا.

وشارك أيضا في المؤتمر أولاد  البغلي  السادة "  رياض البغلي – حمد البغلي – أمين البغلي "  واخيه  السيد  "  إبراهيم البغلي " .بالإضافة إلى سفير دولة الكويت في رومانيا " طلال الهاجري " وطاقم السفارة وأعضاء الوفد الأمني الذي يزور رومانيا للاطلاع على ما وصلت اليه اخر التحقيقات .

السفير الكويتي في رومانيا من خلال مداخلته توجه بالشكر إلى الحكومة الرومانية ومؤسساتها  , التي أولت عناية كبيرة بقضية المواطن الكويتي المختفي,  وبين أن الناحية الإنسانية  كانت حاضرة ولم تغب عن جميع من عمل في القضية .

كما بين أن جهود السفارة الكويتية في رومانيا كانت هامة من خلال التعاون مع المسؤولين الكويتيين والرومان لكشف غموض قضية الاختفاء ومن خلال تقديم كل العون والمساعدة لفرق التحقيق في كلا الدولتين .

وبين ان المواطن الكويتي " محمد البغلي " شخصية هامة جدا بالنسبة للكويت وقضيته في الكويت تحولت إلى  قضية راي عام .

وكان محمد البغلي قد اختفى بتاريخ 5/08/2015 بينما كان يقوم بجولة خارج مزرعته بمنطقة كيا – براهوفا برومانيا . وتشكلت حينها فرق للبحث راجلة وبالطائرات والسيارات لمدة عدة أيام حيث قامت بتمشيط المنطقة والغابات التي حولها مترا مترا  , دون العصور على أي دليل , كما تم استجواب أهالي المنطقة والجيران وإخضاع بعضهم لجهاز فحص الكذب ,  ولم تتكلل كل هذه الجهود المبذولة في حينها  باية نتائج إيجابية تؤدي للعثور على المواطن المختفي .

وقد وضعت عائلة البغلي مكافئة 100 الف يورو وهو مبلغ ضخم في رومانيا كمكافئة لأي شخص يقدم معلومات هامة تفضي إلى معرفة سر الاختفاء الغامض .

وفي تصريح لابن المختفي البكر السيد " حمد البغلي „ أشار إلى أن أموال الدنيا ليست أغلي من والدنا . وأضاف قررنا أن نرفع سقف المكافئة المالية المقدمة من قبلنا لأية معلومة تفضي بالعثور على والدنا من 100 الف إلى 500 الف يورو, عسى أن تكون حافزا لمن لديه أية معلومات بان يدلي بها .

وعقب " رياض " وهو اصغر أبناء المواطن الكويتي واحبهم اليه عن مشاعره الحزينة بقولة"   لن نيأس في البحث عن والدنا , وهذا حقنا وسنطالب به الجميع , والجميع يريد أن يعرف ماذا حدث ."

أما أخ المواطن السيد " إبراهيم " فقد أشاد بقوة ومهنية الأمن الكويتي , واستدل على ذلك بحرفيته  في كشف اعقد الجرائم وحالات الاختطاف والسرقة بسرعات قياسية ,  وتمنى على الأمن الروماني الاستفادة من خبرة الوفد الأمني الكويتي في البحث والتحري.

وتمنى أن لا يتم وقف البحث والتحري إلا بعد التوصل إلى نتيجة , لان الموضوع لا يهم فقط عائلة البغلي وإنما يهم الكويت حكومة وشعب .

 الجميع أشاد بالتحرك الإيجابي لدولة الكويت وعلى راسها أمير دولة الكويت الذي ابدى اهتمامه الشخصي بالموضوع , وكذلك وزارة الخارجية والداخلية والأمن الكويتي والإعلام في الكويت والشعب الكويتي والسفارة الكويتية  , لم يكن هناك أي تقصير من أي طرف ’   والشكر للجميع دون استثناء  اتفقت عائلة البغلي على ذلك  من خلال التصريحات التي ادلوا بها إلى الإعلام الروماني .

المزيد من: ANA-News