مواضيع مشابهة

الكاتب مازن رفاعي في ندوة شعرية حول السلام

 

تمت دعوتي الى ندوة بعنوان السلام ونبذ الحروب وحضر الجلسة مجموعة من الشعراء و الادباء الرومان اقلهم يمتلك  8  مؤلفات  او دواوين شعرية . دعيت ك كاتب سوري  له مجموعتان قصصيتين صدرتا باللغة الرومانية عن أهم دور النشر الادبية . لأحدثهم عن اثر الحروب في المنطقة وأهمية السلام . في مداخلتي والتي بثت على محطة  راديو رومانيا الثقافي 
تحدثت عن اهمية الكلمة في الاديان واهمية الحوار , وعرجت على نتائج الحروب الكارثية , وتكلمت عن تجار الدم ,  و شركات تصنيع الاسلحة ,  والمصالح السياسية التي تنفخ في الة الحرب والتي وقودها الناس والحجارة ,
ومن ثم تحدثت عن ضعف تضامن الادباء والشعراء الرومان بالأحداث الخارجية وعدم ايلائها ما تستحقه من بعد انسامي اجتماعي وتحدثت عن الوضع المأسوي في مدينتي حلب .
التصفيق الذي نالته كلمتي بعد الانتهاء اثلج صدري , واعطاني الامل في ان الكلمة يمكن ان تصنع التغيير,  وان تكون سلاح للسلام  وللتغيير , 
اعجبتني مداخلة شعرية فراها احد الشعراء قال فيها 
ان الحرب هي لعبة بليارد  يتفق طرفان على بدء اللعبة على ساحة خضراء مليئة بالكرات  التي تمثل الجنود  ,  ويستمتع الجميع ويصفقون لكل كرة  يتم رميها في حفرة الطاولة 
وفي نهاية اللعبة يبقى كرة وحيدة على ساحة خاوية وتترك العصي الساحة لتتفتق على ساحة جديدة ولعبة جديدة ونصر مزيف جديد .
مقطوعة شعرية اخرى تحدثت عن  ان الطبيعة هي صراع من اجل الحياة ولم تكن يومان ما صراعا من اجل الموت المجاني ...الا لدى البشر ! فحتى الحيوانات المفترسة لا تقتل ولا تفترس للمتعة 
الحياة 
صراع 
ذرات تراب مع صخر لتفتته 
موجات مع موجة كبيرة لتضعفها 
مياه مع صخور وتضاريس لتشق طريقها الى الاسفل
طير مع موجات الهواء ليرتفع 
وانسان يقتل انسان من اجل الموت 
 

 

 

 

المزيد من: ANA-News