أدريان فاسيليسكو: هناك أصوات تهاجم المصرف الوطني الروماني وتريد أن تصل إلى قيادة المصرف الوطني

أخبار وتقارير اقتصادية
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

صرح أدريان فاسيليسكو مستشار حاكم المصرف الوطني الروماني يوم الثلاثاء لراديو فرنسا الدوي أن هناك أصوات تهاجم المصرف الوطني الروماني لأنها تريد أن تصل إلى قيادة المصرف الوطني.

صرح أدريان فاسيليسكو مستشار حاكم المصرف الوطني الروماني يوم الثلاثاء لراديو فرنسا الدولي ” أن هناك أصوات من الفضاء العام، مدعومة من الدوائر الإعلامية تهاجم المصرف الوطني الروماني والتي تريد أن تصل إلى قيادة المصرف الوطني. ويظهر هذا الأمر من خلال المقالات التي تنشرها”.

فيما يتعلق بارتفاع سعر الفائدة الخاصة بالسياسية النقدية، قال فاسيليسكو:” إن المصرف المركزي يضغط على دواسة الفائدة الخاصة بالسياسة النقدية في كل مرة يتوجب فيها مواجهة التضخم. فإذا ذهب التضخم نحو الأسفل كثيراً، تترك الفائدة في الأسفل، أي تضع أمام التضخم وحدة نقدية (لي) رخيصة. وإذا تحرك التضخم نحو الأعلى نضع أمام التضخم وحدة نقدية (لي) غالي من خلال زيادة سعر الفائدة الخاصة بالسياسة النقدية. ففي بداية شهر نيسان زادت الضريبة على التبغ. لدينا سبعة ملايين من المدخنين في رومانيا. والمصاريف الاستهلاكية في محيط دائرة الكحول والتبغ كبيرة جداً. وإن زيادة الضرائب عليها تؤدي بشكل فوري إلى ارتفاع الأسعار. وكذلك أيضاً كانت هناك طلبات تنظيمية مقدمة إلى السلطات من قبل بعض شركات الطاقة للبت فيها من قبل الهيئة الوطنية لتنظيم الطاقة. وقد تمت الموافقة على هذه الطلبات. عندما تزداد أسعار الطاقة الحرارية والطاقة الكهربائية، تحدث زيادات في الأسعار على جميع المستويات. وعندها يتوجب على المصرف الوطني التدخل عن طريق زيادة أسعار الفائدة الخاصة بالسياسة النقدية. وهذا هو التفسير الوحيد. ولا يمكن لأحد العثور على تفسير آخر “.

ويؤكد مستشار حاكم المصرف الوطني أن ليس هناك تنسيقاً بين العاملين في المصرف الوطني وأصوات المعارضة.

 

                (المصدر: وكالة الأنباء أجير برس