رومانيا لا تزال واحدة من البلدان ذات الناتج المحلي الإجمالي الأدنى للفرد في الاتحاد الأوروبي

أخبار عربية وعالمية
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

على الرغم من الارتفاع الذي شهده الناتج المحلي الإجمالي إلى ما يقرب من 60٪ من متوسط الاتحاد الأوروبي في عام 2016، إلا أن رومانيا لا تزال واحدة من البلدان التي لديها أدنى ناتج محلي إجمالي بالنسبة للفرد الواحد في الاتحاد الأوروبي. هذه إحدى النتائج التي توصلت إليها المفوضية الأوروبية، في التقرير السيادي لعام 2018 (الفصل الأوروبي 2018).

بين عامي 2007 و2016، نما الناتج المحلي الإجمالي للفرد في رومانيا بنسبة 20٪ تقريباً مقارنة بمتوسط الاتحاد الأوروبي. وبالتالي، إذا كان في عام 2007 يعادل نسبة 40٪ من المتوسط، في عام 2016 وصلت هذه النسبة إلى 60٪. باستثناء منطقة بوخارست، التي بلغت في عام 2015 ما يقرب من 140٪ من متوسط الاتحاد الأوروبي.

كما يلفت التقرير الانتباه إلى وجود تفاوتات كبيرة بين المناطق.

وعلى وجه التحديد، وفي الوقت الحاضر، يصل الناتج المحلي الإجمالي للفرد الواحد في منطقة غرب البلاد إلى ما يقرب من 60٪ من متوسط الاتحاد الأوروبي، وفي جنوب غرب البلاد يصل المتوسط إلى نحو 50٪، وفي الجنوب الشرقي يصل إلى 50٪، وفي جنوب مونتنيا قريب من 50٪، وفي المنطقة الوسطى 50٪، وفي المنطقة الشمالية الغربية إلى 50٪، وفي الشمال الشرقي حوالي 40٪. وفي الواقع، فإن المنطقة الأخيرة لديها أدنى ناتج محلي إجمالي للفرد في البلاد.

وتشير توقعات المفوضية الأوروبية حول تطور الناتج المحلي الإجمالي للفرد الواحد في رومانيا للفترة 2018-2019 الى ان المؤشر سيبقى على حاله.

ووفقا لأحدث بيانات البنك الدولي، فإن الناتج المحلي الإجمالي للفرد في رومانيا على أساس تعادل القوة الشرائية (PPP) كان، في عام 2016، يعادل 23027 دولار. وأما المبلغ الحقيقي فقد كان 9.486 دولار.