رومانيا تتولى الرئاسة السنوية لاستراتيجية الاتحاد الأوروبي لمنطقة الدانوب

أخبار رومانيا
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

تتولى رومانيا في الأول من تشرين الثاني رئاسة استراتيجية الاتحاد الأوروبي لمنطقة الدانوب (EUSDR) وهو المنصب الذي سيتم من خلاله اقتراح موارد مالية إضافية لإمكانات التنمية لدى هذه المنطقة.

وقال الوزير المنتدب للشؤون الأوروبية، فيكتور نيغريسكو مؤخراً في مقابلة مع أجير برس Agerpres إن هذه الرئاسة هي ” عنصر هام للغاية بالنسبة لبلادنا، لأنه عملياً سنتمكن من إعطاء اتجاه جديد لهذه الاستراتيجية.”

“في الواقع، سيكون تركيزنا الرئيسي خلال هذه الرئاسة لإحياء هذه الاستراتيجية بتعزيز سلسلة من الأفكار والمشاريع الدقيقة للغاية (…) وهي المرة الثانية التي تتولى فيها رومانيا رئاسة هذه الاستراتيجية، وعندما تقدمنا بالترشيح العام الماضي كنا عازمين على اغتنام الفرصة المقدمة من رئاستنا لمجلس الاتحاد الأوروبي لوضع الأجندة الأوروبية واستراتيجية الاتحاد الأوروبي لمنطقة الدانوب في المقدمة.

وقال نيغريسكو: ” في الواقع، انطلاقاً من هذا الوضع الجديد الذي سيكون لرومانيا، ستقترح رومانيا في المقام الأول أن تتكلم كثيراً حول الترابط. أود أن أشير هنا إلى الحديث عن الإمكانات التي لدى هذه المنطقة وكيف يمكننا تحسين اتصال الدول الواقعة حول نهر الدانوب. وذلك باستخدام الدانوب كوسيلة للملاحة ولكن أيضاً باستخدام الإمكانات الموجودة في المنطقة من منظور جذب المزيد من الموارد المالية الأوروبية “.

ومن وجهة النظر الرسمية، فإن رومانيا هي البلد الوحيد الذي منح الموارد من الصناديق الهيكلية المكرسة لاستراتيجية الاتحاد الأوروبي لمنطقة الدانوب.

والاستراتيجية الأوروبية لمنطقة الدانوب EUSDR هي الاستراتيجية الثانية الإقليمية الكبرى للاتحاد الأوروبي (من بين الأربعة استراتيجيات الموجودة حالياً)، آخذة نموذج التعاون المطور من خلال استراتيجية الاتحاد الأوروبي لبحر البلطيق (التي اعتمدت في عام 2009) مع تكييفها لتناسب خصائص منطقة الدانوب.

وتمثل EUSDR مبادرة سياسية من قبل رومانيا والنمسا، تم الترويج لها من خلال رسالة مشتركة على مستوى رئيس الوزراء (حزيران 2008) موجهة لرئيس المفوضية الأوروبية. وفي إطار هذا النهج، وبعد التشاور مع الدول الأعضاء الـ 14، في 8 كانون الأول 2010، عرضت المفوضية الأوروبية الترابط بخصوص استراتيجية الاتحاد الأوروبي لمنطقة الدانوب وخطة العمل المتعلقة بها، وبتاريخ 13 نيسان 2011 اعتمدت الوثيقة من قبل مجلس الاتحاد الأوروبي. وعند إطلاقها بالتاريخ المذكور انضمت إليها تسعة دول أعضاء في الاتحاد الأوروبي (النمسا وجمهورية التشيك وكرواتيا وألمانيا والمجر وسلوفاكيا وسلوفينيا ورومانيا وبلغاريا) وخمس دول خارج الاتحاد الأوروبي (البوسنة والهرسك ومولدوفا والجبل الأسود وصربيا وأوكرانيا).

وتتولى رومانيا ابتداءً من الأول من تشرين الثاني رئاسة SUERD

                                                                (المصدر: وكالة الأنباء أجير برس