المعارضة تطلق أول “رصاصة” سياسية في مجلس الشيوخ وتتقدم باقتراح توجيه اللوم لوزير الخارجية

أخبار رومانيا
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

ستتقدم المعارضة باقتراح بسيط بتوجيه اللوم لوزير الخارجية تيودور ميليشكانو بشأن وضع تصويت الانتخابات البرلمان الأوروبي في الشتات ، حيث فشل العديد من الرومانيين في التصويت ، حسبما أعلن رادو ميهايل السيناتور عن حزب انقذوا رومانيا.
قال رادو ميهيل في مؤتمر صحفي في تحالف USR-PLUS:
“تيودور ميليشكانو ، فيوريكا دينشيلا ، هما المسؤولان الرئيسيان ( عن التصويت في الشتات). هذه الحكومة يجب أن تغادر، سيكون لدينا اقتراح بسيط تتقدم به المعارضة لأننا يجب أن نطلب تفسيراً من تيودور ميليشكانو عن خدماته غير المقبولة على الإطلاق. لقد كانت المسؤولية سياسية، وكان يمكن القيام بأشياء لتجنب العذاب الذي تعرض له الرومانيون في الخارج”.
وسيتم تسجيل اقتراح بسيط بتوجيه اللوم يوم الاثنين 3/6/2019 يقدم لقيادة مجلس الشيوخ.
وتأتي خطوة المعارضة بعد أن طالب الرئيس كلاوس يوهانيس بإقالة وزير الخارجية تيودور ميليشكانو بسبب الطريقة التي نظمت بها انتخابات البرلمان الأوروبي في الشتات.
ورداً على ذلك ، أعلنت رئيسة الوزراء فيوريكا دانشيلا أنها لن تتخذ قراراً بشأن المسؤولين عن إجراء التصويت المعيب في الشتات وفي بعض الأماكن داخل البلد حتى يتم إجراء دراسة شاملة.
بدوره ، قال وزير الخارجية تيودور ميليشكانو إن “المسؤول بكل بساطة وسهولة عن الانتخابات في الخارج هو عملياً الرئيس يوهانيس” لأنه دعا إلى إجراء الاستفتاء بعد تم تحديد وإنشاء مراكز الاقتراع في الخارج.
وفشل الآلاف من الأشخاص في ممارسة حقهم يوم الأحد 26 أيار في عدة ولايات بعد ساعات من الوقوف في طوابير امام القنصليات.
(المصدر: وكابة الانباء ميديا فاكس