اجتماع المجلس الأعلى الروماني للدفاع عن البلاد

أخبار رومانيا
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

نشر الرئيس الروماني على الموقع الرسمي للرئاسة الرومانية بياناً صحفياً بشأن اجتماع المجلس الأعلى للدفاع عن البلاد يوم الأربعاء بتاريخ 27/11/2019 الذي عقد في القصر الرئاسي (كوتروتشين – Cotroceni)، نورد فيما يلي نص البيان:

“تم بتاريخ 27 تشرين الثاني 2019 اجتماع المجلس الأعلى للدفاع عن البلاد، برئاسة الرئيس الروماني، السيد كلاوس يوهانيس.

وكان الموضوع الأول الذي تمت دراسته واعتماده خلال الاجتماع، هو تحديد أهداف رومانيا في اجتماع رؤساء دول وحكومات الناتو الذي سيعقد في الفترة من 3 إلى 4 تشرين الأول في لندن. حيث سيُعقد هذا الاجتماع في سياق الاحتفال بالذكرى السبعين لتأسيس الحلف ومهمته الرئيسية هي إعادة تأكيد وحدة الحلف وقوة العلاقة بين ضفتي الأطلسي. وتشير أهداف بلدنا بشكل رئيسي إلى:

– المشاريع الرامية إلى تعزيز موقف الناتو المتمثل في الردع والدفاع، ولا سيما تلك التي تستهدف رومانيا مباشرة.

– الاستفادة من الفرص المتاحة لتعزيز تنفيذ التدابير الرامية لزيادة وجود الحلفاء في بلدنا وفي منطقة البحر الأسود؛

– إبراز مساهمة رومانيا في التقاسم العادل للمسؤوليات داخل الحلف.

…وكان الموضوع الآخر الهام هو الدراسة والموافقة على خطة استخدام القوات المسلحة الرومانية، التي سيتم إرسالها إلى البعثات والعمليات خارج أراضي الدولة الرومانية في عام 2020.

وأن يكون الجيش الروماني قادراً على المشاركة في المهمات والعمليات خارج أراضي الدولة الرومانية، في عام 2020، بـ 2.669 جندي سيشارك منهم 2.126 جندياً في المهمات والعمليات خارج أراضي الدولة الرومانية، وسوف يبقى بالانتظار على الأراضي الوطنية 543 جندياً مع إمكانية سفرهم عند الحاجة وبأمر بهذا الشأن.

…وإن قوات الجيش الروماني التي يمكنها المشاركة في المهام والعمليات خارج أراضي الدولة الرومانية في عام 2020 أكبر بـ 224 جندياً مقارنةً بعام 2019 ، أي هناك زيادة بنسبة 11.77٪ في حين انخفض عدد القوات القابلة للنشر عند الأمر بـ 177 جندياً، مقارنة مع 2019  أي هناك انخفاض بنسبة 24.58٪.

…ويبقى الجهد الرئيسي هو مشاركة القوات والوسائل في عمليات الناتو في أفغانستان – (بعثة دعم القرار  – Resolute Support Mission RSM)، وكذلك الحفاظ على المساهمة الوطنية لضمان الوجود المعزز للناتو داخل مجموعة القتال المنتشرة في بولندا، مع الحفاظ على المشاركة في عمليات الناتو KFOR و EUFOR ALTHEA في مسرح عمليات غرب البلقان.

…وسوف تشارك وزارة الشؤون الداخلية في هذه المهمات والعمليات مع 1855 ضابطاً عسكرياً وشرطياً منهم 791 سيشاركون في بعثات وعمليات خارج أراضي الدولة الرومانية، وستنتظر 1064 منهم على الأراضي الوطنية يتم نشرهم عند الطلب. وقام أعضاء المجلس الأعلى للدفاع عن البلاد CSAT اليوم أيضاً بتحليل مشروع مقترحات تصحيح الموازنة العامة للمؤسسات ذات الاختصاصات في مجال الدفاع عن البلاد والأمن القومي للفترة الأخيرة من عام 2019 ، وهو مشروع أقره مجلس CSAT. وتضمن المبالغ المحددة في هذا التصحيح، والتنفيذ الكامل للأهداف التي تضطلع بها المؤسسات في مجال الدفاع عن البلاد والأمن القومي لعملها حتى نهاية هذا العام.

…وهناك موضوع آخر تم تحليله واعتماده خلال الاجتماع وهو برنامج نشاط المجلس الأعلى للدفاع عن البلاد لعام 2020. حيث يعد هذا البرنامج أداة عمل لـ CSAT ويمكن تكييفه وفقاً للوقائع والأولويات لعام 2020، مما يساهم في تحقيق الهدف الدستوري للمجلس وهو التنظيم الموحد وتنسيق الأنشطة المتعلقة بالأمن القومي.

وقد قام أعضاء المجلس كذلك بتحليل واعتماد مشروع القانون لمواصلة تطوير القدرة التشغيلية الجوية المدرجة في المرحلة الانتقالية الأولية، لبرنامج التحقيق التدريجي لرفع قدرة الدفاع الجوي ضمن برنامج (الطائرات المتعددة المهام للقوات الجوية  – Air Force Multirole Aircraft) الذي ينص على منح العقود لشراء مجموعة مكونة من 5 طائرات F-16A وأيضاً لشراء المعدات  والخدمات التكميلية. وتطلب الإلغاء التدريجي لاستخدام طائرات MIG 21 LanceR تحديد حل لتنفيذ مهام القتال الجوي والشرطة الجوية وفقاً للالتزامات التي تم التعهد بها باستخدام الطائرات من طراز F-16.

…وفي ختام الاجتماع، أقر أعضاء المجلس اقتراح وزير الدفاع الوطني بتعيين السيد الجنرال (دانييل بيتريسكو – Daniel Petrescu) رئيساً لأركان الدفاع الرومانية.

ويتميز السيد Petrescu بكفاءته المهنية العالية وقدرته الإدارية الرائعة وقد أثبت جدارته في قيادة الهياكل العسكرية، ولديه الخبرة اللازمة لأداء واجبات هذا المنصب. ومر في الوقت نفسه بجميع مستويات التسلسل الهرمي العسكري وحسّن تدريبه المهني، من خلال حضور دورات تدريبية وتخصصية على أعلى المستويات في البلاد، وكذلك في دول مثل الولايات المتحدة الأمريكية وألمانيا والدنمارك والمملكة المتحدة.

 ِتمّت الترجمة في سفارة الجمهوريّة العربيّة السوريّة في بخارست نقلاً عن  الموقع الإلكتروني للرئاسة الرومانية