الاجتماع الفديوي للرئيس الروماني مع اعضاء الحكومة

أخبار رومانيا
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

ترأس الرئيس الروماني، السيد كلاوس يوهانيس، يوم الثلاثاء بتاريخ 17/3/2020 مؤتمراً عبر النظام الإلكتروني المرئي الفيديو مع رئيس الوزراء الروماني، السيد لودوفيك أوربان، ومع الوزراء المسؤولين عن إدارة وباء COVID-19.

 وفيما يلي نص مداخلة رئيس رومانيا في بداية المؤتمر المرئي الفيديو:

 

“شكراً لكم على تلبية دعوتي!

السيد رئيس الوزراء،

سيداتي وسادتي،

…اعتقد أنه من الجيد إجراء مناقشة، ولأسباب معروفة، يبدو أن هذا الشكل من المؤتمرات الإلكترونية المرئية الفيديو هو الأنسب. أود أن أقدم لكم بعض الأسئلة التمهيدية، وبعد ذلك أود أن أطلب منكم أن تتكلموا بالدور. ومن الواضح أن أول سؤال سأطرحه على السيد رئيس الوزراء، و سنناقش بعد القضايا العامة من خلال بعض الأسئلة المحددة الموجودة لدي ونحتاج إلى معلومات وأجوبة.

أول شيء – لقد أصدرنا مرسوم إقامة حالة الطوارئ في رومانيا لمدة 30 يوماً. وهذا المرسوم ضخم للغاية ويحتوي على تدابير ناقشناها معكم ومع الوزراء الآخرين، بالإضافة إلى بعض التدابير التي اعتبرتها ضرورية في المناقشات مع أعضاء المجلس الأعلى للدفاع في البلاد، الذي أقر خطة هذه التدابير، و من من بينكم عضو في CSAT يعرف ذلك تماماً.

…وأنا مهتم في هذه المرحلة بالتحرك بسرعة كبيرة وأتوقع منكم التواصل معي، كل واحد في الميدان الذي يديره، وأن تخبروني ما هي التدابير التي اتُخذت بالفعل من تلك المنصوص عليها في المرسوم، وما هي التدابير التي تم تخطيط تنفيذها فيما بعد، وجدول أعمال الأيام القادمة. حيث ستستمر حالة الطوارئ لمدة 30 يوماً وهي إلزامية، ومن أجل المصلحة العامة يجب التحرك بسرعة كبيرة جداً.

وأريد أن أعرف منكم، بالنظر إلى خصوصية كل مجال تديرونه، حول تأثيرها:

أول شيء – ما تأثير التدابير التي يتخذها كل واحد منكم على السكان، على المدى القصير جداً، وعلى المدى القصير وتقييم لمدة 30 يوماً.

ثانياً – – ما هو الأثر الاقتصادي للتدابير التي أنتم مسؤولون عنها. وهنا أتوقع منكم أن تبلغونا بنفس الطريقة – إجراءات للمدى القصير للغاية ولعدة أيام وإجراءات على مدى 30 يوماً.

لقد أجريت هذا الصباح محادثة هاتفية مع السيدة فون دير لين، رئيسة المفوضية الأوروبية، وناقشنا قضيتين مهمتين بالنسبة لكم وللبلد.

…أول شيء يتعلق بحركة البضائع في الاتحاد الأوروبي، وهي مسألة ذات أهمية كبيرة بالنسبة لنا. يشار إلى أن الإجراءات المتخذة في الدول الأعضاء في الاتحاد مختلفة. سيتم تناول هذا اليوم في المؤتمر المرئي عبر الفيديو الذي سأكون فيه الليلة مع أعضاء المجلس الأوروبي الآخرين، وفي هذا الصدد، أتوقع منكم على وجه السرعة معلومات وتقارير اليوم قبل الساعة 5:30 مساءً، حتى أتمكن من الحصول على موقف موحّد في مؤتمرات الفيديو، لتعرف بالضبط أين تمثل هذه العوائق أهمية بالنسبة لنا، إذا أنتجنا مثل هذه العوائق وكيف يمكننا المساعدة في إزالة هذه العوائق. لا يمكن للاقتصاد الأوروبي أن يعمل بدون نقل وهذا واضح للجميع.

…النقطة الثانية التي ناقشناها تتعلق بالحدود الخارجية للاتحاد الأوروبي. تريد السيدة فون دير لين أن تقترح أن نقيد وصول الأشخاص من دول ثالثة إلى الاتحاد الأوروبي، أي أنهم ليسوا جزءاً من الاتحاد الأوروبي ولا يمكنهم إثبات أن لديهم قضية ملحة لحلها في الاتحاد. لذلك لا نريد إيقاف الأطباء، على سبيل المثال، الذين يريدون دخول الاتحاد. لا نريد منع الدبلوماسيين من القدوم إلى العمل. لا نريد منع المندوبين الرسميين من القدوم بمهام مهمة. لكننا نريد تقييد السياحة بوضوح ونريد تقييد السياحة العلاجية بوضوح. يبدو أن المزيد والمزيد من الأشخاص من خارج الاتحاد يأتون إلى الاتحاد على وجه التحديد لأن الأنظمة الطبية الموجودة لدينا جيدة نسبياً.

…سنناقش هذه القضايا. في البداية، قلت للسيدة فون دير لين، من حيث المبدأ، أننا نتفق مع هذه التدابير على الحدود الخارجية للاتحاد ورومانيا لديها القدرة على فرض هذا الإجراء على حدودنا.

إن هذه مسألة مهمة للغاية، لأننا نريد العمل بطريقة لتحسين إجراءاتنا كل يوم: جميع التدابير وجميع آثار التدابير التي نتخذها نريد متابعتها عن كثب.

…يرجى من كل واحد – وقد أرسلت هذا الطلب بالفعل إلى وزارة الداخلية – كل وزارة على حدة لإنشاء تقرير مفصل للتدابير والآثار. أود أن أطلب منكم أن تركزوا، على النحو الأمثل في وزارة الداخلية، لأن وزارة الداخلية في حالة الطوارئ لها دور خاص هنا، وأن تأتي بسرعة كبيرة عندما تدركون أن هناك حاجة إلى تغيير شيء ما مع مقترحات لتحسينها. التدابير، لتحسين الآثار، أو لتعزيز التدابير، اعتماداً على كيفية سير الأمور.

…وبالإضافة إلى بعض القضايا الأخرى، إني أتركها للمناقشة الدقيقة مع الوزراء. إحصائية من العديد من الإحصائيات التي أحضرتها معي أريد مشاركتها معكم الآن، في المقدمة، لأنها أفضل الأخبار حتى الآن – لدينا 184 حالة تم تأكيدها ولكن 75 ٪ منه الأشخاص المؤكد على إصابتهم ليس لديهم أعراض على الإطلاق، أو لديهم أعراض خفيفة للغاية. وتم شفاء 19 شخصاً وسيتم إعادتهم إلى منازلهم اليوم. لدينا 3 حالات فقط من الأشخاص الذين تم إدخالهم إلى غرفة الطوارئ، ولكن بدون الاتصال بمروحة التنفس، لذلك من أصل 184 حالة فقط 3 حالات أكثر تعقيداً بقليل. ليس لدينا أي وفاة مؤكدة في رومانيا حتى الآن.

هذه هي مقدمتي. السيد رئيس الوزراء تفضلوا!”

ِ موقع الرئاسة الرومانيّة