مفاجئات في اليوم الثقافي الاماراتي برومانيا

أخبار السفارات
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

لم تشهد وسائل التواصل الاجتماعي في رومانيا تغطية لفعاليات أسبوع ثقافي كما كان عليه الحال في الأيام الماضية ،  حين تم تغطية فعاليات الأسبوع الثقافي الإماراتي في رومانيا بشكل مثير للانتباه من قبل الحضور الروماني وامتلات ساحات الإنترنت بالنقل المباشر والصور وافلام الفديو والتعليقات .التي  أثنت  على فعالياته وتحدثت بحب وتقدير  عن دولة الإمارات وماشاهدوه في زيارتهم اليها .

وعكس البعض رغبتهم في زيارتها.. وفي تعليق لاحد الفنانين الرومان قال لمندوب وكالة الانا نيوز :  راقبت باهتمام كبير حركات الراقص الإماراتي الأنيق  والذي  يعكس الشخصية الاماراتية بما تمتاز به من رجولة وإقدام وحركات متناغمة جماعية تدل  على أهمية الفرد وسط الجماعة .

وعبرت سيدة من الحضور عن إعجابها بنكهة القهوة والطعام الإماراتي وقالت: صحيح انني انتظرت طويلا للحصول على حصتي ولكن النكهة استحقت الانتظار.

وعبرت فتاة صغيرة جلست القرفصاء أمام صانعة الوشوم عن سعادتها البالغة برسم وشم بالحناء على يدها وذكرت ان الزخرفة غريبة ولكنها جميلة جدا. .

الحضور العربي والروماني في الفعاليات كان كبيرا ومتميزا،  وحرص الجميع على التقاط الصور التذكارية بجانب المجسمات وصور الأماكن السياحية في دولة الإمارات وبعضهم انتظر طويلا كي يحصل على صوره وهو يرتدي  زي اللباس الإماراتي التقليدي.  ...

السفير الإماراتي وكعادته كان بين الحشود مرة يرحب بهم و يشرح لهم باللغة الإنكليزية عن الصور والمجسمات ودولة الإمارات ويقدم الحلويات للضيوف مبتسما ويلبي رغبتهم في التقاط الصور التذكارية معه وخاصة وسط الخيمة الاماراتية التي نصبت وسط ساحة اهم مركز سياحي في بوخارست القديمة .

الجدير بالذكر ان افتتاح أسبوع الثقافة الإماراتي انطلق من مسرح الأوبرا الروماني Romanian Athenaeumوهو مبنى عريق تعزف ضمنه اهم الفرق العالمية موسيقاها الأوبرالية، وكانت الفنانة العازفة الإماراتية «فاطمة الهاشمي» مفاجئة كبيرة جدا للحضور وللأوساط الموسيقية الرومانية

فقط بدات بإبهارها الحضور بعزفها على البيانو و بغنائها النشيد الوطني الروماني وبصوت اوبرالي مميز بمرافقة  فرقة جورج يونسكو الرومانية الاوبرالية George Enescu Philharmonic Orchestra. ومن ثم قدمت مقطوعات عالمية اثبت من خلالها تفوق صوتها الاوبرالي على اهم المغنيات العالمية

واختتمت الحفل بالغناء باللغة الرومانية فنالت إدهاش وإعجاب و تصفيق الحضور والذين وقفوا احتراما وتقديرا لموهبتها وفعلا كانت رسول للثقافة والفن . حيث اثبت ان المراة الإمارتية لديها همة عالية وطموح كبير واذا تهيات لها الفرصة فلن تقبل الا بالنجاح والتميز.

 

للمرة الأولى تشهد رومانيا حدثا نوعيا وأسبوعا ثقافيا على هذا المستوى من التحضير والإبداع. ونعلم تماما أنها لن تكون الأخيرة. خاصة بوجود السفير الإماراتي الدكتور  احمد عبدالله سعد بن سعد المطروشي  واحد من انشط السفراء العرب الذين عرفتهم رومانيا .