الأتراك في رومانيا يساعدون ضحايا حرائق اليونان

نشاطات الجالية
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

 نظَّمت الجالية التركية في رومانيا، مهرجانًا خيريًا من أجل دعم المتضررين من الحرائق التي شهدتها اليونان الأسبوع الماضي، وستخصص إيرادات المهرجان لصالح التضررين.

وخصص وقف “تونا” القريب من حركة الخدمة التركية إيرادات مهرجان ينظمه سنويا للتعريف بأنشطته التعليمية والثقافية والعادات التركية لدعم ضحايا الحرائق في اليونان.

 

ونظم المهرجان هذا العام في مدينة كوستانجا المطلة على ساحل البحر الأسود؛ وقدم المشاركون في الاحتفال أطباق الكباب التركي الشهير والمأكولات المنزلية التقليدية، والتي لاقت إعجاب الزوار.

شارك في تنظيم المهرجان المدرسون الأتراك العاملون في مدارس تابعة لحركة الخدمة برومانيا، بالرغم من الطقس السئ.

ومن جانبها قررت إدارة الوقف إرسال إيرادات المهرجان إلى الضحايا والمتضررين من حرائق الغابات في اليونان.

وقال نائب رئيس الوقف يوسف كوتشوك: “نحن نقوم بهذا العمل بحبٍ؛ لأن هذه هي مهمة الإنسان”.

وأعرب رئيس المجتمع اليوناني في رومانيا ترايان أنطونياديس عن تقديره لما قام به محبو حركة الخدمة، قائلًا: “الناس جميعًا إخوة قبل أن يكونوا متساوين. لا تهم هويتك، الأهم هو ما تشعر به تجاه احتياجات الأشخاص المحيطين بك”.

وشهد المهرجان تقديم عروض ورقصات شعبية تركية يونانية ورومانية؛ بينما حازت رقصة المولوية الصوفية على إعجاب عدد كبير من الحضور.

وأوضح الوقف الذي خصص إيرادات المهرجات لصالح ضحايا حرائق غابات اليونان، أنه سينظم مهرجانًا جديدًا في مدينة أورادا في غرب البلاد خلال الأسبوع المقبل.

وكانت حرائق غابات اليونان قد أسفرت عن مقتل 91 شخصًا، و25 آخرين مفقودين، فضلًا عن الخسائر المادية الفادحة.