الصفقة الورشة البحرية في مانغاليا قد اكتملت

أخبار وتقارير اقتصادية
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

أشار اليوم عن وزارة الاقتصاد إلى أن الوزارة المذكورة سوف تكون المساهم الأكبر بنسبة 51٪ من أسهم ورشة بناء السفن 2 مايو في مانغاليا، في حين أن الشريك الهولندي دامن Damen الذي يمتلك حصة 49٪، سوف يتولى الرقابة على العمليات.

وتقول وزارة الاقتصاد: “اكتملت الصفقة المتعلقة بالورشة البحرية DMHI مانغاليا. ونتيجة لهذا الإجراء، تصبح وزارة الاقتصاد المساهم الأكبر بنسبة 51٪ لـ “شركة بناء السفن 2 مايو مانغاليا المساهمة” في حين يصبح الشريك الهولندي، مجموعة دامن لأحواض السفن Damen Shipyards Group، مالكاً لنسبة 49٪ من أسهمها. وستتولى دامن الإدارة التشغيلية نتيجة للخبرة التي تتمتع بها في بناء السفن وإدارتها والتي أثبتتها في رومانيا في مدينة غالاتس. حيث تساعد الخبرة والإدارة الهولندية على تحقيق الاستقرار في الورشة، ومن المتوقع حصول أعمال مستدامة وفعالة، وأما الدولة الرومانية وكونها مساهماً فتقوم برصد التقدم المحرز في حوض بناء السفن لضمان تنشيط الهدف الصناعي “.

وقال وزير الاقتصاد دانوتس أندروشكا إنه الآن وبعد الانتهاء من هذه الصفقة، هناك أسباب للتفاؤل في الورشة وفي المجتمع المحلي، والذي كان لفترة طويلة في وضع صعب. “يسعدني أن أعلن عن الانتهاء من صفقة حوض بناء السفن في مانغاليا، بالضبط أربعة أشهر منذ أن أعلنت على الملأ أنني بالإضافة إلى فريق من الوزارة أنهينا حالة الجمود التي استمرت لفترة طويلة جداً. والآن لدينا تفاؤل حول مستقبل الورشة وتنشيطها. وأنا على ثقة بأن الشريك الهولندي سيساعد بإعادة إطلاق الورشة وتطويرها “. وأضاف الوزير: “هذه هي المرة الأولى التي تصبح فيها الدولة الرومانية صاحبة أغلبية الأسهم في شركة خصخصتها. إن الموقع البحري هو هدف استراتيجي، وإن سيطرة الدولة الرومانية هو انجاز كبير”.