مشاركة الوزير المنتدب للشؤون الأوروبية في الدورة الرابعة للمنتدى الاقتصادي في دلفي

أخبار وتقارير اقتصادية
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

شارك الوزير المنتدب للشؤون الأوروبية في الخارجية الرومانية السيد جورجيه تشيامبا في المنتدى الاقتصادي في دلفي في الفترة ما بين 1-2 آذار 2019 وقدم مداخلة بعنوان “إلى أين تتجه أوروبا؟”.

وشارك في هذا المنتدى الذي تم تنظيمه بالتعاون مع “المؤسسة الهيلينية للسياسة الأوروبية والخارجية” (ELIAMEP) المسؤولون الأوروبيون وممثلو المؤسسات الأكاديمية ومؤسسات الفكر والرأي في الاتحاد الأوروبي.

وعرض السيد تشيامبا بصفته ممثل الرئاسة الرومانية لمجلس الاتحاد الأوروبي والوزير المنتدب للشؤون الأوروبية في الخارجية الرومانية مساهمة رومانيا في عملية تعزيز بناء الاتحاد الأوروبي ورؤية رومانيا فيما يتعلق بالمشروع الأوروبي في المستقبل الذي يركز على ثلاثة مفاهيم رئيسية: التقارب والتعاون الشامل والتماسك. وأشار السيد تشيامبا إلى أن جميع المفاهيم الثلاث المذكورة ترتكز على فكرة التماسك على المستوى الأوروبي وهو الموضوع الرئيسي على أجندة الرئاسة الرومانية لمجلس الاتحاد الأوروبي.

وسلّط الوزير المنتدب الروماني للشؤون الأوروبية الضوء على أهمية التقارب بين الدول الأوروبية من المنظور السياسي وكذلك من المنظور الاقتصادي. كما أشار إلى أن نهوض المشاريع الكبيرة في الاتحاد قد حصل وسيكون ممكناً في المستقبل أيضاً فقط أسناداً إلى تقريب وجهات النظر ومصالح الدول الأعضاء. وذكر أن وحدة الدول الأعضاء قد تجلت بوضوح خلال عملية التفاوض على خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي. إن الرئاسة الرومانية لمجلس الاتحاد الأوروبي مستعدة لتوفير إطار حوار محايد لإجراء المزيد من المحادثات حول خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وأكد الوزير المنتدب على أهمية الاتفاق على الإطار المالي متعدد السنوات في أقرب وقت ممكن مشيراً إلى المفاوضات المكثفة التي تجري خلال رئاسة الرومانية من أجل التوصل إلى اتفاق في خريف العام الجاري. وقد أظهر السيد تشيامبا أن الميزانية الأوروبية لما بعد عام 2020 لديها القدرة على الحد من الفجوات في التنمية بين الدول الأعضاء وضمان التقارب الاقتصادي على المستوى الأوروبي.

وسلط السيد جورجيه تشيامبا في كلمته الضوء على النتائج الجيدة للغاية التي سجلتها الرئاسة الرومانية في أول شهرين من ولايتها. وقال إن من خلال الرغبة السياسية للحكومة في بخارست قد تم التوصل إلى اتفاق في المجلس بشأن قرار الاتحاد في مجال سوق الغاز، وهو ملف هام للغاية بالنسبة للاتحاد الأوروبي.

كما أبرز تشيامبا أهمية إرسال رسالة واضحة وإيجابية بشأن مستقبل الاتحاد الأوروبي في القمة غير الرسمية التي ستعقد في مدينة سيبيو الرومانية في 9 أيار 2019.

وعلى هامش اليوم الأول من المنتدى عقد الوزير المنتدب للشؤون الأوروبية اجتماعًا ثنائيًا مع كريستوس ستيليانيدس، المفوض الأوروبي للمساعدات الإنسانية وإدارة الأزمات. وجدد المسؤول الروماني في هذه المناسبة دعمه لآلية الحماية المدنية التابعة للاتحاد الأوروبي من حيث دورها الرئيسي في تنسيق الاستجابة للأزمات في أوروبا وحول العالم.

كما عقد الوزير المنتدب جيوريه تشيامبا في اليوم الثاني اجتماع عمل شارك فيه كل من جورج كاتوغالوس، وزير خارجية اليونان، ونيكولا ديميتروف، وزير الشؤون الخارجية لجمهورية مقدونيا الشمالية وتيرينس كويك، نائب وزير خارجية اليونان. واستعرض المسؤولون الأربعة أحدث التطورات في ملف المسار الأوروبي لغرب البلقان وهو من أولويات الرئاسة الرومانية في مجلس الاتحاد الأوروبي. وأكد جيورجيه تشيامبا على أهمية الحفاظ على أولويات جدول أعمال السياسة لتوسيع الاتحاد الأوروبي، وأكد على أن الرئاسة الرومانية لمجلس الاتحاد الأوروبي ستساهم بشكل فعال في دفع عجلة هذا الملف. وبحث الوزير الروماني موضوع أهمية تطوير شكل من أشكال التعاون بين رومانيا وشمال مقدونيا واليونان بشأن طموحات غرب البلقان وموضع دعم الرئاسة الرومانية في استمرار عمليات الإصلاح.

كما اجتمع المسؤول الروماني على هامش الحدث نفسه، مع الوزير المنتدب للشؤون الأوروبية في اليونان ديميتريس افراموبولوس، وهو المفوض الأوروبي المسؤول عن شؤون الهجرة والمواطنة. وأشار المسؤول الروماني إلى أن رومانيا قد حصلت على موافقة الدول الأعضاء لبدء المفاوضات مع البرلمان الأوروبي على اقتراح تشريعي لتمديد ولاية الوكالة الأوروبية لقوات حرس الحدود والسواحل (فرونتكس).

كما التقى جيورجيه تشيامبا مع جيورجوس كوموتساكوس، وهو عضو في البرلمان اليوناني. وناقش الطرفان التحديات الراهنة في المنطقة الأوروبية، ونتائج الشهرين الأولين من الرئاسة الرومانية لمجلس الاتحاد الأوروبي.

(المصدر: الموقع الإلكتروني لوزارة الخارجية الرومانية mae.ro