نقل مصنع فولكس فاجن الجديد من تركيا إلى رومانيا

أخبار وتقارير اقتصادية
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

تناقلت وسائل الإعلام الرومانية المحلية عن وزير التجارة الروماني ” ستيفان رادو اوبريا ” إن بلاده بدأت محادثات جديدة مع شركة فولكس فاجن أمس الثلاثاء بعد أن أعلنت الشركة قررت تأجيل مشروع إنشاء مصنعها الجديد من تركيا . رومانيا تُعد أيضًا موطن لشركات صناعة السيارات داتشيا Dacia ، المملوكة لشركة رينو الفرنسية، بالإضافة إلى فورد رومانيا . ووفقًا لوكالة أنباء رويترز صرح متحدث رسمي باسم فولكس فاجن أمس إن الشركة قد أرجأت قرارها النهائي وسط انتقادات دولية للعملية العسكرية التركية في شمال سوريا والمخاوف بسبب شعور الشركة بالقلق إزاء التطورات الحالية لتلك العمليات مع تفاقم الأزمة . فيما وبدأت الاقتصادات الناشئة في أوروبا الشرقية التنافس على استثمارات الشركة الألمانية منذ نشر القرار ، حيث ذكرت الصحف المحلية البلغارية اليوم أن بلغاريا المُجاورة تتنافس على استثمارات فولكس واجن وعلى أتم استعداد لمضاعفة حوافزها المالية لإقناع الشركة ببناء مصنعها هناك . كانت فولكس فاجن قد اعتزمت في وقتٍ لاحقٍ ضخ 1.4 مليار دولار لإنشاء مصنع بمقاطعة مانيسا بغرب تركيا ، لإنتاج سيارات الركوب من طرازات فولكس فاجن باسات وسكودا سوبيرب ، بقوة إنتاجية 300 ألف سيارة سنويًا ، فيما يخلق 5 ألاف وظيفة عمل . جدير بالذكر أن مجموعة فولكس واجن لدى بالفعل مصنع أخر قائم في تركيا ، والذي ينتج مركبات تجارية لشركة مان MAN التابعة لها . بدأت شركات صناعة السيارات الغربية افتتاح أولى شركاتها المشتركة في تركيا في الستينيات من القرن الماضي ، مع رينو الفرنسية ، وفورد موتور كومباني ، وفيات الإيطالية ، والتي أصبحت الآن جزءًا من شركة فيات كرايسلر للسيارات اليوم . ليصل عدد كبار موردي السيارات وأجزائها في تركيا إلى 400 من مورد ، بالإضافة إلى العديد من كبرى شركات صناعة أجزاء السيارات ” الصناعات المغذية ” وأبرزها بوش و كونتننتال و ماجنا ، كما تعتمد مصنعي فولكس فاجن ودايملر على المصانع التركية كمورد رئيسي لأجزاء السيارات .