حجم الأعمال في الزراعة الرومانية يصل 43 مليار لي

أخبار وتقارير اقتصادية
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

سيزداد حجم مبيعات الشركات المحلية العاملة في القطاع الزراعي بنحو نصف مليار يورو في عام 2019 ، مما يجعل الزراعة من بين القطاعات الإستراتيجية في الاقتصاد الروماني، وفقاً لتقديرات نشرها متخصصون في KeysFin ، والتي صدرت يوم الأربعاء.

ووفقاُ للتحليل المتخصص، في عام 2018، بلغت قيمة أعمال الشركات المحلية في مجال الزراعة 43 مليار لي، بزيادة قدرها 14.7٪ مقارنة بنتائج عام 2014.

وفي هذا السياق ، تعتبر الإدارة الوطنية للغابات – رومسيلفا Romsilva – أكبر الشركات الكبرى التي تعمل بالمشاريع الزراعية في العام الماضي ،  وبلغ حجم مبيعاتها 2.3 مليار لي ، أي ما يعادل 5.3٪ من الإجمالي، تليها سميثفيلد رومانيا Smithfield România (868 مليون لي) ، وبرومات كوم امبكس المحدودة Promat Comimpex SRL (715 مليون لي) ، وأكرو-كيرنوجي المساهمة Agro-Chirnogi SA (698 مليون لي) وتراسافيا المساهمة Transavia SA (597 مليون لي).

وبشكل عام ، بلغ إجمالي أهم 10 لاعبين حققوا في مجال الزراعة ، في عام 2018 ، 6.8 مليار لي، مشكلين نسبة 16٪ من إجمالي قيمة التداول في هذا القطاع.

ومن الأعمال التي تم إنشاؤها في القطاع الزراعي، زاد الإنتاج النباتي في رومانيا  بنسبة 26٪ في السنوات الخمس الماضية ليصل في العام الماضي إلى 13.9 مليار يورو ، محتلاً المرتبة السادسة في الاتحاد الأوروبي (EU) ، مع ما يقرب من 6 ٪ من المجموع.

وتُظهر بيانات المعهد الوطني للإحصاء (INS) ، نقلاً عن محللي KeysFin ، أن رومانيا ، في عام 2018 ، احتلت المركز الأول في الذرة بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، من حيث المساحة المزروعة والإنتاج الذي تحقق وقدره  18.7 مليون طن.

وفي العام الماضي أيضاً ، حققت رومانيا أعلى إنتاج من بذور عباد الشمس في الاتحاد الأوروبي ، حيث بلغت 3 ملايين طن ، وتبعها في الترتيب دول مثل بلغاريا والمجر وفرنسا وإسبانيا. وسجلت رومانيا أيضاً 7.3٪ من إجمالي إنتاج القمح في الاتحاد ، أي 10.1 مليون طن، مما وضعها في المرتبة الرابعة، بعد فرنسا وألمانيا والمملكة المتحدة.

وفيما يتعلق بإنتاج فول الصويا ، تحتل رومانيا المرتبة الثانية من وجهة نظر المساحة المزروعة ومن حيث الإنتاج ، حيث انتجت أكثر من 16٪ من إجمالي الاتحاد الأوروبي.

وفقاً لما ورد في تحليل KeysFin فإنه: “على الرغم من التحديات المتعلقة بالظروف الجوية غير المتوقعة أو صعوبة الوصول إلى التمويل ، فمن بين أكثر من 23.500 شركة تعمل في القطاع الزراعي ، سجلت حوالي 13.600 شركة (58٪) أرباحاً ، وسجلت حوالي 7.200 (30.5٪) خسائر، ويجا الباقون نتيجة صفر في عام 2018. على الرغم من أن صافي أرباح القطاع كان 4.9 مليار لي، بزيادة 61٪ عن عام 2014، إلا أنه انخفض مقارنة بالعام السابق ، حيث انخفض بنسبة 14٪ عن مستوى عام 2017 بالإضافة إلى ذلك ، أصبحت الزراعة قطاعاً مستقراً بشكل متزايد، كما يتضح من انخفاض عدد حالات الإعسار التي سجلت نسبة 18٪ مقارنة بعام 2017 وبنسبة 46٪ مقارنة بعام 2014 “.

ويقدر المختصون لعام 2019 وصول عدد حالات الإعسار في الشركات ذات الشخصية الزراعية في رومانيا بما يزيد قليلاً عن 300.

وفيما يتعلق بالقوى العاملة في المجال الزراعي في رومانيا ، انخفض عددها بنسبة 7.4٪ ، في عام 2018 مقارنة بعام 2017 وبنسبة 2.8٪ مقارنة مع عام 2014، لتصل إلى 121.400 موظفاً. وبالمقارنة بالسنوات الخمس الماضية، ارتفع متوسط ​​تكلفة الموظف الزراعي بنسبة 74٪ ، أي أسرع بأربع مرات من التكلفة المسجلة على مستوى إنتاجية العمل. ومع ذلك ، كشفت الأبحاث التي أجراها المحللون في KeysFin أنه في العام الماضي، كان هناك أكثر من 9700 شركة زراعية (ما يقرب من 42٪ من المجموع) لم يكن لديها موظفين.

وفقاً للمصدر المذكور فإن العاصمة بخارست في عام 2018 كانت رائدة المقاطعات وذات أعلى معدل دوران في الزراعة (9٪ من الإجمالي) بقيمة 3.9 مليار لي، تليها مقاطعة تيميش (7.2٪) ، وكالاراش (5.3٪)، وكونستانتا (5٪) ، وساتو ماري (4.4 ٪). ولدت المقاطعات الخمس مجتمعة حجم أعمال بلغ 13.3 مليار لي، وهو ما يمثل 30.9٪ من مبيعات الشركات المحلية في القطاع الزراعي ، في عام 2018.

وتوفر شركة KeysFin معلومات حول الشركات العاملة في رومانيا والخارج من خلال أدوات مخصصة. مع مجموعة تضم أكثر من 500 عميل ، وتعد الشركة واحدة من أهم مزودي حلول المعلومات التجارية في رومانيا.

(الكاتب: دانييل باديا Daniel Badea  المصدر: وكالة الأنباء أجير برس