استقبال حافل لأبطال الجوجيتسو بعد تألقهم في رومانيا

رياضة وصحة
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

عادت بعثة منتخب الإمارات للجوجيتسو لفئة الأشبال تحت 16 عاماً والناشئين تحت 18 عاماً، إلى الإمارات قادمة من رومانيا بعد المشاركة الاستثنائية وتشريفهم للدولة بتمثيلها خير تمثيل في بطولة العالم للأشبال وبطولة البلقان المفتوحة للناشئين بالعاصمة الرومانية بوخارست، وحصولهم على عدد 22 من الميداليات الملونة.
وكان محمد سالم الظاهري، نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو في مقدمة مستقبلي بعثة المنتخب الوطني للجوجيتسو لحظة وصولهم إلى الدولة عبر مطار دبي الدولي، بحضور يوسف عبدالله البطران، عضو مجلس اتحاد الإمارات للجوجيتسو، وفهد علي الشامسي، المدير التنفيذي لاتحاد الإمارات للجوجيتسو، ومحمد حسين المرزوقي، مدير إدارة التسويق والمالية في اتحاد الجوجيتسو، وعدد كبير من ممثلي وسائل الإعلام وأولياء أمور اللاعبين.

 

ونجح أبطال الإمارات في حصد 13 ميدالية ملونة في بطولة البلقان للناشئين تحت 18 سنة بواقع «7 ذهبيات و4 فضيات وبرونزيتين»، وذلك في إنجاز كبير وضع منتخب الإمارات في مقدمة ترتيب الدول المشاركة في الحدث.
وأحرز الميدالية الذهبية كل من: زايد سالم علي، سعيد السويدي، عبدالرحمن حيدرة، خالد الشحي، خالد العولقي، هزاع القبيسي، وسالم الظاهري، وفاز بالميداليات الفضية كل من سعيد السويدي، سعيد الشحي، سلطان الحوسني، وحمد القبيسي، أما البرونزيتان، فقد فاز بهما كل من نايف المنصوري وجاسم الزعابي.
وانتزع نجوم المنتخب الوطني 9 ميداليات ملونة خلال مشاركتهم في منافسات بطولة العالم للأشبال تحت 16 سنة «بواقع 5 ذهبيات و3 فضيات وبرونزية واحدة».
وحقق الميدالية الذهبية كل من: محمد الشحي، محمد الكتبي، راشد الشحي، فرج العولقي، وسيف جاسم المنصوري، وأحرز الفضيات كل من سهيل إسماعيل، محمد الكعبي، وسعود الحوسني، فيما توج بالبرونزية اللاعب حمد الشحي.
وقال محمد سالم الظاهري، نائب رئيس اتحاد الجوجيتسو: «أبطال الإمارات، رسموا البسمة في قلوب الإماراتيين قيادة وشعباً، ولدينا شعور بالغ بالسعادة عقب أدائهم المشرف وحرصهم على رفع اسم الإمارات عالياً في مثل هذه المحافل العالمية».
وأضاف: «أثبت أشبال وناشئو الإمارات للجوجيتسو، أنهم أكفَاء وعلى قدر عال من المسؤولية، كما أن الجهود التي يبذلها اتحاد الجوجيتسو تؤتي ثمارها بشكل جيد، وها نحن نسير في الاتجاه الصحيح، لقد أصبح لاعبو الجوجيتسو الإماراتيون عنواناً بارزاً لجميع البطولات العالمية، وتكاد لا تخلو بطولة منها من إنجاز إماراتي متميز، وهذا يؤكد أن مستقبل اللعبة بخير ويبشر بعقد قادم من التألق والإنجازات».
وقال مدرب المنتخب رامون ليموس: «إنجاز منتخب الإمارات يدعو للفخر، ويعد منتخبا الأشبال والناشئين بما يملكانه من نجوم ومواهب أفضل لاعبي القارة الآسيوية، وأتوقع أن يكونوا أبطال العالم خلال سنوات قليلة، رأينا خلال الحدث إصراراً وحماساً غير اعتياديين للاعبين الذين يتمتعون بروح متعطشة دائماً للفوز، هؤلاء هم بحق مستقبل رياضة الجوجيتسو الإماراتية».
وقال اللاعب محمد سعيد الشحي الفائز بالميدالية الذهبية في وزن 38 كجم في بطولة العالم للأشبال: «جميع الظروف المحيطة بنا أثناء رحلة الاستعداد لهذه البطولة كانت مثالية، فقد تدربنا بشكل جيد واضعين نصب أعيننا تحقيق أفضل النتائج الممكنة، وتمكنا من الظفر بالذهب، ونأمل تحقيق المزيد خلال بطولة العالم للجوجيتسو في أبوظبي».
وقال سالم الظاهري لاعب منتخب الناشئين والحائز ميدالية ذهبية: «البطولة كانت شاقة جداً، إلا أن الاستعداد والتحضير المناسبين، فضلاً عن دعم الاتحاد المتواصل، شكلت مجتمعة حافزاً كبيراً لنا لتحقيق الفوز وننتظر بفارغ الصبر بطولة العالم في أبوظبي لمواصلة نهج التألق والإنجازات»