سيمونا هاليب تساعد رومانيا في مكافحة كورونا

رياضة وصحة
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

أعلنت سيمونا هاليب، المصنفة الثانية عالميا بين لاعبات التنس المحترفات، تبرعها بأموال لشراء مستلزمات طبية لمساعدة السلطات في بلادها في مكافحة انتشار فيروس كورونا.

 

وفي رسالة بثتها على صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، قالت هاليب إنها تأمل في مساعدة المستشفيات في بوخارست وكونستانتا، وحثت الناس على اتباع تعليمات العزل الذاتي.

وأضافت اللاعبة صاحبة الـ28 عاما: "للأسف نمر بفترة صعبة جدا لم نكن نتخيلها تماما قبل أشهر قليلة".

وتابعت: "لكن من ناحية أخرى، أمامنا فرصة سانحة لإظهار قدرتنا على مساندة الآخرين وإنقاذ أرواحنا وأرواح من حولنا".

وأتمت: "يجب أن نتبع تعليمات السلطات للمساعدة في حل مشكلة تؤثر على حياتنا جميعا".

وأعلنت السلطات في رومانيا مؤخرا إصابة نحو 200 شخص بالفيروس المستجد، لكن لا توجد وفيات.

يذكر أن منافسات اتحاد اللاعبات المحترفات توقفت حتى الثاني من مايو/أيار المقبل، كما تم تأجيل أغلب البطولات المحلية والقارية حول العالم في مختلف الألعاب.