عالم رياضيات روماني يفوز باليانصيب 14 مرة !

علوم وتكنولوجيا
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

ستيفان ماندل، عالم اقتصاد روماني، كان يعيش بالكاد بمرتبه البسيط، ولكنه في النهاية توصل إلى حل عبقري لمشاكله، أن يفوز باليانصيب.

و اكتشفت الرجل طريقة ذكية للفوز باليانصيب، وتلك الطريقة لا تخرق القانون أبدًا، حسب صحيفة “ميرور” البريطانية.

أمضى ماندل سنوات في دراسة النظريات الرياضية، وبعد سنوات من البحث، كتب “خوارزمية اختيار الرقم” بناء على طريقة أطلق عليها “التكثيف التوافقي”، في تسعينيات القرن الماضي، باستخدام أسلوبه، أدعا ستيفان أنه يستطيع التنبؤ بدقة خمسة من الأرقام الستة الفائزة.

مع أصدقائه، خاض مخاطرة كبيرة واشترى كتل كبيرة من تذاكر اليانصيب التي تضم المجموعات التي يعتبرها فائزة، وبالفعل فاز بالجائزة الأولى.

مبلغ الجائزة الكبرى كان 78.783 ليو روماني، حوالي 15.000 جنيه إسترليني، وبعد سداد ديونه، تبقى معه حوالي 3000 جنيه استرليني، وكان ذلك كافيًا لبدء حياة جديدة، ولكنه لم يتوقف عن محاولته.

أقنع ستيفان مجموعة من المستثمرين لجمع أموالهم معًا لبناء نظام ذكي تساعده في التنبؤ بالأرقام في جميع أنحاء أوروبا وخارجها، وفاز فعليا 12 مرة باليانصيب وآلاف الجوائز الصغيرة في أستراليا والمملكة المتحدة.

ومما لا يثير الدهشة أن سلطات اليانصيب وضعت على النظام قيود، وغيّرت القواعد ومنعت شراء التذاكر بالجملة.

ولكن ستيفان كان لديه خطة احتياطية، وأسس شركة رسمية، وهي شركة “باسيفيك فاينانس ريسورسز”، وأقنع المستثمرين بصب الأموال اللازمة لتمويله، كما عمل 16 شخصًا معه، ولكنه أفلس في عام 1995، وقضى حكما بالسجن لمدة 20 شهرًا بسبب عملية احتيال استثمارية، ليس لها علاقة باليانصيب.

وقال ماندل، في عام 2012: “أنا رجل يخاطر، ولكن بطريقة محسوبة”.

وأثارت طريقة ماندل الريبة عند السلطات، ولكنهم لم يجدوا شيء غير قانوني، رغم أن الأمر بدا وكأنه عملية احتيال.

وتوقف ماندل الآن من المراهنة على اليانصيب ويعيش في جزيرة استوائية في جنوب المحيط الهادئ.