فرقة MASSIVE ATTACK تتعاطف بقوة مع المحتجين ضدّ الفساد في رومانيا

موسيقى وفن
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

أفرحت فرقة Massive Attack الغنائية جمهورها الروماني بعرض شعارات مناهضة للحكومة خلال حفل موسيقي في بوخارست.

وقدمت فرقة “التريب هوب”، التي أسسها بالشراكة روبرت ديل ناجا، وهو المعروف بأنه ناشط سياسياً، رسائل وشعارات تسلط الضوء على معركة مكافحة الفساد في البلاد.

وشهدت رومانيا مظاهرات منتظمة في السنوات الأخيرة وسط مزاعم بأن الحزب الديمقراطي الاجتماعي الحاكم (PSD) يحاول إضعاف المعركة ضد الفساد.

وقال أدريان رابيانو، المقيم في بوخارست، والذي حضر الحفلة في الساحة الرومانية مساء الثلاثاء، لـ Euronews: “جُنّ جنون الجمهور [عندما تم عرض الشعارات]، الجميع كان يهتف.”

وتابع رابيانو “نعلم أن فرقة Massive Attack  تقوم بعرض آخر أخبار أي بلد يزورونه، وكان الجميع ينتظر تلك اللحظة كي نعرف فيما إذا كان ما يجري حالياً في رومانيا يتجاوز حدود وسائل الإعلام الرومانية”.

وأضاف “إنه لأمرٌ بالغ الأهمية بالنسبة لنا أن نشعر بأن التواصل مع باقي أوروبا ما يزال مستمراً، كما أن فرق مثل Massive Attack – أو Arcade Fire التي عرضت هنا منذ أسبوعين – تعترفان بكفاحنا مع ما نسميه الفساد”.

والرسائل التي مررتها الفرقة هي:

  1. “لصوص الليل”

إشارة إلى تمرير الحكومة لمرسوم طارئ مثير للجدل في الليل يهدف إلى إلغاء تجريم بعض جرائم الفساد.

  1. “حظر الأشخاص المدانين من الوظائف العامة”

إشارة إلى التماس حالي يسعى لتغيير الدستور ليتمّ منع الأشخاص المدانين من العمل في الوظائف العامة

  1. دراغنيا: سيصل عام 2019 رهان التقاعد في رومانيا إلى 1.299 لي (281 يورو)

إشارة إلى ليفيو دراغنيا، زعيم الحزب الاشتراكي الديمقراطي الحاكم، الذي يزعم أنه يحاول التقاط أصوات المسنين من خلال وعده بمعاشات أكبر.

  1. تعديل الميزانية العامة: تمنح بلدية مدينة بوخارست 10 ملايين لي (أكثر من 2 مليون يورو) لكاتدرائية الوفاء

إشارة إلى السلطات في بوخارست التي تحوم حولها الشائعات بأنها تستثمر المال العام في كاتدرائية المدينة من أجل الحصول على أصوات الكنيسة الأرثوذكسية الرومانية.

وتأتي الحفلة وسط عصيان مدني آخر ضد الحكومة.

وقام أحد السائقين بتحويل رقم لوحة سيارته إلى رسالة سياسية باستخدامه رقماً يربط الفاحشة بـ PSD (الحزب الديمقراطي الاجتماعي).

وقد استقطبت لوحة السيارة، التي تُترجم تقريبًا باسم “Fuck PSD” اهتمام الشرطة مرارًا، وفقًا للصور المنشورة على وسائل التواصل الاجتماعي، ولكن يبدو أن صاحب السيارة لم يخرق القانون الروماني.

ثم ورد أن المتظاهرين في كلوج استخدموا جراراً لكتابة نفس الرسالة في أحد الحقول، وبعد تدخل الشرطة تم استبدالها بشعار آخر “نراكم”  “We See You” ، والذي غالبًا ما يستخدم في الاحتجاجات ضد الفساد في رومانيا.

نشر موقع البلقان إنسايت نفس الخبر بعنوان: “حفل Massive Attack الموسيقي يسبب موجات سياسية في رومانيا”

ونشرت رومانيا إنسايدر: “عناوين سياسية في حفلٍ موسيقي في رومانيا”