لماذا غضب الرومانيون من مسلسل دراكولا؟

موسيقى وفن
Typography
  • Smaller Small Medium Big Bigger
  • Default Helvetica Segoe Georgia Times

مايزال مسلسل «دراكولا» يثير الجدل، ليس فقط بسبب قصته المتعلقة بشخصية أثارت الرعب في قلوب العالم، بل، كذلك، نتيجة اعتبارات تاريخية وجغرافية تكاد تجعل المسلسل وقوداً لمعركة ذات أبعاد سياسية وتاريخية بين دولتين هما رومانيا والمجر.

وفور عرضه على شبكة «نتفليكس» مؤخراً، انضم المسلسل، المؤلف من 3 حلقات فقط، إلى قائمة أفضل مسلسلات «مصاصي الدماء» حسب موقع تقييمات الإنتاج السينمائي المشهور ة «Rotten Tomatoes».

ومنذ إعلان عرض حلقاته ذات الـ90 دقيقة، والمسلسل يحصد المزيد من الشهرة بسبب ارتباطه بأسطورة «دراكولا» التي تعود بالأذهان إلى أواخر القرن الـ19 في منطقة «ترانسيلفانيا» في شرق أوروبا، والتي كتب عنها الروائي الأيرلندي برام ستوكر روايته الكلاسيكية التي تحمل عنوان «دراكولا» والتي أراد منها تسليط الضوء على فساد المجتمع الطبقي في هذه الحقبة، مركزاً على شخصية مصاص الدماء.

ولدى عرض المسلسل الجديد المستوحى من الرواية، بدأت الخلافات تظهر بين سكان المنطقة التي دارت الأحداث التاريخية فيها، والتي تشمل حالياً دولتي رومانيا والمجر.

واندلع الخلاف إثر غضب الرومانيين من إشارة المسلسل في حلقته الأولى إلى أن منطقة ترانسيلفانيا «مجرية»، واصفين الأمر بالمغالطة، حيث تقع المنطقة حالياً في قلب دولة رومانيا.

وعلى الرغم من الواقع الجغرافي الحالي، إلا أن التاريخ يشير إلى أن وصف ترانسيلفانيا بكونها مجرية أمر صحيح، إذ كانت المنطقة ضمن إمبراطورية المجر «هنغاريا»، والتي شملت أراضي دولة المجر الحالية ومنطقة ترانسيلفانيا، إضافة إلى كرواتيا وشمال صربيا وخاضت حروباً شرسة مع المغول والإمبراطورية العثمانية قبل تفككها.

وبالنسبة للرومانيين، تعد أسطورة «دراكولا» عامل جذب سياحي لمنطقة ترانسيلفانيا ذات الطبيعة الخلابة، حيث توجد فنادق تحمل اسم «دراكولا» ويقبل الكثيرون من مختلف أنحاء العالم على زيارة المنطقة لإشباع فضولهم حول تفاصيل قصة الشخصية المثيرة للجدل.ويرتبط اسم دراكولا، الذي حولته رواية الكاتب برام سنة 1897 إلى مصاص الدماء الشهير، بحاكم في مملكة المجر يعرف باسم «فلاد الثالث المخوزق»، عاش في الفترة بين 1413 و1476 وعرف بأساليب تعذيبه الوحشية ومقاومته الشرسة للعثمانيين إبان سعيهم للسيطرة على البلقان وجواره.

وتم طرح المسلسل الجديد في 4 يناير الجاري، على منصة نتفلكس بالتعاون مع شبكة «بي بي سي»، والمنتج الاسكتلندي ستيفن موفات وكاتب السيناريو البريطاني مارك غاتس، ويمثل شخصية دراكولا فيه الممثّل الدنماركي كلايس بانغ.